عندما تتحاور العاهرة مع الفاجرة فإعلم أن الهرم مقلوب


 كتبت / إبتسام مصطفي

في اول يوم من ايام شهر رمضان شاهدت حلقة من أحد اشهر البرامج و كانت الإعلامية ” ….  ” تستضيف الاعلامية ” ….. ” و كان الحوار حول علاقات ” الثانية ” الجنسية سواء الشرعية المشوهه من زواج عرفي الي اغتصاب   ..

وعندما استمعت الي تلك الحلقة وجدت اننى اشاهد عاهرة تتحاور مع فاجرة .. حاولت جاهدة ان اجد ارتباط بين ما اشاهدة و بين شهر العبادة فلم اجد سوى جريمة متكاملة الاركان لهدم ما بقي من ملامح الهوية المصرية و اكتشفت اننا وصلنا الي قمة الانحدار ..

فعلا حدثت صدمة لخلايا عقلي .. صدمة من هول المقارنه بين هذا اللقاء و لقاء اجرتة القامة الاعلامية ليلي رستم مع عميد الأدب العربي الكاتب الكبير طه حسين بإستضافة الاستاذ يوسف السباعي و الاستاذ ثروت اباظة و الاستاذ أمين يوسف غراب و الشاعر عبد الرحمن الشرقاوى و الاستاذ امين العالم و الاستاذ أنيس منصور و الأستاذ نجيب محفوظ و الاستاذ كامل زهير

لقد إستحيت ان اذكر أي اسم من الاسماء بدون لقب فهؤلاء هم صناع الفكر و هم علامات انارت لنا الطريق لكي نصل الي قمة الهرم و لكنهم لم يعلموا ان الهرم مقلوب ..

و قال نصا طه حسين : ” الإلتزام بمعناه الصحيح لم اتركه مطلقا . و ليس معني إلتزام الأديب لبيئته هو ان يكون عبدا لبيئه و لكن يكون مرآة لها و عندما تقتضي الحال ان يحاول الاصلاح يحاوله و هذا لا يناقد الإلتزام لان الاديب ليس رجلا يكتب او يتكلم لكي يصفق له الناس إنما الاديب هو الذى يكتب ليفهمه الناس و بقدر ما يستطيع يحاول الاصلاح ما وجد الى هذا الاصلاح سبيلا و هذا لا يناقض الإلتزام مطلقا و ليس معني الإلتزام إلغاء الحرية . بل معنى الإلتزام هو ان يكون الكاتب حرا و ان تكون حريته هذه درسا للذين يقرأون له  يفهونه ”

و هنا كان يجب التوقف لكى نكتب و نقول السم لم يعد في الدواء و لكنة اصبح في الاعلام .. احذروا ما تشاهدون فالاعلام به سم قاتل

ايتها  العاهرة و الفاجرة .. اعتذر لكما اننى اضعت القليل من وقتي لكى اشاهد او استمع لهذا الحوار و أعتذر اكثر للمشاهدين لانه كان يجب ان اقوم بالاتصال بالشرطة و ابلاغهم انه يوجد فعل فاضح في التليفزيون العام

و اياكم ان تقولوا لي ان جهاز الريموت يستطيع ان يمنع سمهم من الوصول الي بيتي و اولادى فانا استطيع ان اضغط علي الزر أما ابني المراهق لم يملك القدرة بعد للضغط علي هذا الزر

سيادة رئيس الجمهورية العملية الشاملة سيناء 2018 لم تكن شاملة .. العملية الشاملة هي ان نحارب العدو في كل مكان فلابد توجيه كتية لمحاربة ذلك العدو المتخفي في انفاق القنوات التليفزيونية

عشت حرة يا بلادى .. و شفاكي الله من كل سؤ

Facebook Comments